الأربعاء، 30 سبتمبر، 2009

ألبعدعن ألاحظان وبرألامان ..!


عنوان مغري لمن يهتم بالحب والقصص العاطفيه وربما المسلسلات التركيه لكن انا أسفه هو ليس "لمهندونور . ولميس ويحيى . وأسمر ونادين . وإياد وليلى . ومرام وحسام ولا لزينب و صالح و لا حتى لنانسي وبيتر ولا .... الخ
هو عن واقع مرير هو عن بغداد ودفء ترابها وأحضانها هو عن مركز العراق وروحهُ
هي حبّ أبدي لجميع العراقين " العراقييــــــــــــــــــــن " مو طوائف "
جاءت مجموعة عطل وعطلة العيد السعيد" أسبوع " تزامناً مع جميع الطوائف !! بقرار من السيد رئيس الوزراء وبدأ الناس " الشعب المسكين " بالتجوال
كثيرة هي المدن السياحيه والمحافظات والدول أيضا وخاصةً في المناسبات والاعياد
ورأس ألسنة و..ألخ
في العراق تحديدا ومباشرةً أبتدي بمشوراي الصغير بصفحة بسيطة ..
قبل فترة أيام " ثلاثة أيام تحديداً " من عيد الفطر السعيد الذي من المفترض ان يكون
يحمل جو الفرح والسعادة بمعنى الكلمه وصلت الى أربيل برحلتي الاولى إليها مع والدي ووالدتي وكنا سابقا قد قررنا البقاء الى بعد العيد لاسباب صحية لوالدي ومن ثم نعود الى " بغداد الروتين "
أصابتني اثناء هذه الرحله الكثير من الدهشات لما شاهدت في كوردستان " العراق"
ناس كثيرون في البساطه ليس الجميع بل البعض منهم وأما في الحياة الاجتماعيه
بنظرتي الشخصيه 50% هم أجتماعيون مع العرب ومنهم من يمتلك الحس المتعصب
منهم !!
في أيام قضيناها في ألاوتيل ضخم أستطيع أن أطلق عليه "ألاوتيل ألسحري " فمن يدخل إليه لايستطيع الخروج ألاومعالم الوجه تتغير لما بهِ من خدمه ومن مناظر طبيعه جميله ,,إنتهت هذهِ ألايام البسيطه القليله بتجوال في شارع الاطباء ومن هناك بدأت الدهشه حيث بدأت أسماء أطباء بغداد هنا ! ياللأسف بغداد في حالة فراغ ..
وبدأت بزيارة للاماكن المعروفة " نيوستي , نازه مول , ..... ألخ " وبدأت الاسئله تتدفق على عقلي الصغير الذي بات متعب .. " ماذا لو كان هذا في بغداد !؟ أليست هي عاصمة العراق .؟ أليست هي مركز العراق ؟؟ "
ما كل هذا مناظر طبيعيه .. بضائع كثيرة .. أمان وأستقرار وعمل متواصل حيث أصبح شمال العراق مصيف لبغداد ولمحافظات العراق كافه !
متى سيتوقف كل ألاذى ببغداد واهل بغداد والعرب كافه !؟
أنتقلت من الاوتيل السحري بحثاً عن أوتيل أخر كان الفرق كبير .. "ج د اً "
ذهبت الى " بارك سامي عبد الرحمن " و" بارك منارة "
المكان : أخضر بشدة
الجمال : ممتاز
منظر المياه التي تتدفق غريب وجميل
عدد الناس : كبير جداً !

أبتسمت بإشمئزاز لماذا نحن نصاب بالفرحة الكبيرة لو ذهبنا الى " أبو نؤاس و الزوراء "
الارض : متربه
الجمال: اقل من المتوسط
عدد الناس : أيضاً كبير !!
فليس كل الشعب يستطيع السفر والتجوال


متى ينتهون من الكلام وينفذون ما وعدوا ؟؟؟


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق