الثلاثاء، 25 أغسطس، 2009

أوكسجين الحياة "أنت"

تمر كالنسمة أمام عيوني
لكنني أعيد النظر فيك
أتمعن بعينيك
لأجد الكثير
كل شيء احلم فيه
في داخل عيونك ألامعه
كلام الدنيا
همسات العاشقين
اشتياق الأطفال
عطش الكلام
واراك تتراقص بتنهد ثقيل
على سمفونية الانتظار
:
تراني طفله صغيره
شقيه ..
يغلب عليها العناد
تتمسك بك
ولا تتركك
ولا تفكر بتركك
إلا لدقائق
لتعود إليك
فأنت أوكسجين حياتها
وبدونك لا تستطيع العيش
:
تؤكد عشقها إلى اللون الأزرق على بشرتك الناعمة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق