الثلاثاء، 4 سبتمبر، 2012

الخطوط الجويه العراقيه - الى اين ؟؟؟





من قال نحن نحترم الوقت ؟ومن قال نحن نلتزم مواعيدنا ..؟ سأقول له وبكل بساطة لا ! انت مخطئ ولكننا امثال انا وانت واصدقائنا مخطئين .. نحن عرب لانستطيع ضبط مواعيدنا كما لانستطيع ضبط انفسنا عند العصبيه ونحن في حاله عصبيه مستديمة .. كل هذا ورثناه من اجدادنا ودبغت بهِ اجسادنا ..

ونحن في رحله من المفترض ان تكون سعيدة لكن فاجئنا الخطوط الجويه العراقيه بمواعيدها الفذه حيث كان من المفترض ان تكون الرحلة 30 دقيقه اصبحت بقرابه الـ 200 دقيقه ! حيث تأخرت الخطوط في ارسال طيارة ولم توفي بوعدها احتراما للوقت وكل ذلك في مطار بغداد الدولي ..وعندما أقلعنا بتأخر ساعتين حيث كان من المفترض ان تحلق الطائره في السماء في الساعه الخامسه عصرا لكننا حلقنا قرابه السابعه مساءا .. وبعدما اقنعنا انفسنا بأننا في رحلة سعيدة فجاءة بعدما كانت الطائرة متوجهة لاراضي كوردستان وتحديدا مدينة السليمانية توقفت لتأخذ ركاب اخرين من أربيل ! ودون سابق انذار وبذلك للمرة الثانيه لم توفي الخطوط بوعودها ! حينها اصبحنا نضحك بسخريه حيث موعد الافطار لان كل هذا في رمضان .. وكانت المفاجئة " سندويـچ الجبن " ولكن لكادرهم " طبق البرياني " مافاتني وانا نادمه عليهِ اني لم التقط صورة.. لكني كنت في تعب لايطاق ! تغاضيت عن كل شيء واقلعنا وصولا الى السليمانيه وبأجراءات تجعل المسافر يقرر العودة فجاءة .. ابتسمت اخيرا من كل شيء عندما وجدت نفسي بطبيعة سليمانية وعددت ساعات السفر البري والجوي فربما البري سيكون اقل ساعات واكثر احتراما للوقت .. ولهذا نحن دوما السيف يقطعنا ونحن نشاهد بسكون .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق