الاثنين، 18 يناير، 2010

حلمنا وأنتهى !

يبدوا كل شيء انتهى
ولا يعود
مرةِ أخرى

عشنا في واقع ليس لنا
حلمنا بزمنٍ غير زمننا

حلمنا بجزيرة خضراء
نكون فيها لوحدنا
فسألتني عن حلمي أنذاك
فلم أجب الا
بأحظانك الدافئة

حينها بات النعاس يدقدق اجسادنا
فرحلنا
ولم نعد مثلما كنا
فبات كل واحدٌ منا يحلم لوحده

أنا المهمشة والوفيه
أنا العصفوره النائمة
التي صحت بليلة بارده
وصباح فيهِ أصوات رصاص هائلة
تبحث عن أسمك
بين جميع الصفحات
وجدتك
مع اغاني فيروز والعشق الطويل
وظلمات الليل وقساوة الانتظار

ولاشك الان أنني
مازلت أغوص في أفكاري
واحلامي
لكن هذهِ المره بعيده عنك
وعن قساوتك
وهفواتك
وغيرتك اللعينة !

هناك تعليق واحد: